image
الأربعاء 20 ذو الحجة 1440 | الساعه 03:40 بتوقيت مدينة الرياض

قسم التخطيط والمعلومات يُصدر تقرير الخطة التشغيلية السنوي لإدارة التعليم بمحافظة المجمعة للعام الدراسي 1439/1440هـ

قسم التخطيط والمعلومات يُصدر تقرير الخطة التشغيلية السنوي لإدارة التعليم بمحافظة المجمعة للعام الدراسي 1439/1440هـ

الثلاثاء 30/05/1440 الساعة 07:09 هـ (مكة المكرمة)

 

تعليم المجمعة -الإعلام التربوي
أصدر قسم التخطيط والمعلومات في إدارة التعليم بمحافظة المجمعة تقرير الخطة التشغيلية السنوي لإدارة التعليم بمحافظة المجمعة للعام الدراسي 1439/1440هـ حيث شمل هذا الإصدار :

كلمة مدير التعليم.

كلمة فريق العمل.

ركائز رؤية المملكة العربية السعودية 2030

محاور رؤية المملكة العربية السعودية 2030

الأهداف الإستراتيجية لوزارة التعليم.

تحديات وزارة التعليم.

محافظة المجمعة.

البرامج والمبادرات وتاريخ تنفيذها ونسبة التنفيذ.

من جهته بين مدير التعليم أن الخطة التشغيلية تبنى على الخطة الإستراتيجية لوزارة التعليم لتكون منهاجاً وخارطة طريق تصف الأعمال المطلوبة لتحقيق أهداف رؤية المملكة العربية السعودية 2030.
وأكد على أن التخطيط يعد الوظيفة الأولى من وظائف الإدارة التعليمية وهي بمثابة عمليات تفكير منظم مدروس وموثق لواقع محدد لرسم أهداف مستقبلية وتقدير التوقيت والآليات والوسائل المطلوبة للتنفيذ. ولضمان جودة مخرجات الخطة فإننا نؤكد على أهمية تعاون وتكامل أقسام الإدارة لتنفيذ برامج ومبادرات نوعية من شأنها الرقي بمستوى الخدمات التعليمية التربوية المقدمة لأبنائنا الطلاب وبناتنا الطالبات.
وختاماً سأل الله أن يبارك في هذه الجهود لما فيه خير أبناءنا وبناتنا ، وأسأله سبحانه أن يحفظ لنا
ديننا وقادتنا ووطننا وأن ينصر جنودنا المرابطين على حدودنا إنه سميع مجيب..

كما قدم شكره وتقديره لقسم التخطيط و المعلومات و لفريق التخطيط الذي ساهم في إعداد هذا التقرير والذي وثق الانجازات النوعية للإدارة , كما شكر فريق العمل على التقرير وكل من كان له مساهمة من الزملاء والزميلات في الإدارة والمدارس والذين سيكون لهم الدور الأكبر بحول الله في الوصول للغايات المرجوة في إعداد التقرير .

وأوضح د. عبدالعزيز بن حمد العبدان رئيس قسم التخطيط والمعلومات أن التخطيط يعد منهجية تتضمن عدة إجراءات لتحقيق غايات وأهداف مرغوب فيها ،ويشمل التنبؤ, وتحديد الأهداف والاستعداد لمواجهة المستقبل في ضوء الإمكانات المتاحة ورسم السياسات والإجراءات ووضع برنامج زمني لتنفيذ الأعمال.
فالتخطيط يعتبر الخطوة الأولى في العملية الإدارية، وتبرز أهميته في التعرف على مكامن القوة والفرص واستثمارها وفق الإمكانات المتاحة والتعرف على مكامن الضعف والتحديات ومواجهتها ، والذي ينعكس إيجاباً على رفع مستوى كفاءة النظام التعليمي وتحقيق درجة عالية من التكامل والترابط بين كافة جوانب النظام التعليمي التربوي.
وسأل الله أن يبارك في الجهود ويحقق الآمال لما فيه خير لأبنائنا وبناتنا.

وقدم شكره وتقديره لجميع الأقسام التربوية والإدارية التي كان لهم دور بارز في حصر تلك البرامج والمبادرات , ولكل من ساهم في إخراج هذا التقرير من فريق العمل في القسم ومن الميدان التربوي المتعاون .

 

 

 .