image
الأربعاء 16 ربيع الأول 1441 | الساعه 08:15 بتوقيت مدينة الرياض
جديد

قسم الموهوبات يعقد عدد من الدورات تدريبية للتعريف بأولمبياد إبداع 2020

قسم الموهوبات يعقد عدد من الدورات تدريبية للتعريف بأولمبياد إبداع 2020

الثلاثاء 23/02/1441 الساعة 03:41 هـ (مكة المكرمة)
 
 

الإعلام التربوي / بنات

   تحقيقاً لرؤية المملكة العربية السعودية 2030 ضمن محور "اقتصاد مزهر فرصة مثمرة" وذلك في توفير تعليم يسهم في دفع عجلة الاقتصاد والتي تعد من التزامات العمل لتحقيقها " التركيز على الابتكار في التقنيات المتطورة وفي ريادة الأعمال"، وتماشياً مع خطة التنمية العاشرة في التحول إلى مجتمع معرفي مبدع، يأتي الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي "إبداع" سعياً لإيجاد بيئة علمية إبداعية تنافسية محفزة لعقل الباحث العلمي، وتهيئته للمنافسة والدخول في المنظومة العالمية المعرفية القائمة على الابتكار والبحث العلمي لتحقيق التنمية الوطنية المستدامة.

يُعرف الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي "إبداع" بأنه مسابقة علمية سنوية تقوم على أساس التنافس في أحد المجالات العلمية، من خلال تقديم مشاريع علمية فردية وفقاً للمعايير والضوابط الخاصة بالمشروع، ويتم تحكيمها إلكترونياً من قبل نخبة من الأكاديميين والمختصين وفق معايير علمية محددة بهدف تحديد المشاريع المتميزة لترشيحها للمراحل التنافسية الأعلى.

ويستهدف أولمبياد ابداع الطالبات في التعليم العام في المرحلتين المتوسطة والثانوية.

ولحث الطالبات على التسجيل في هذه المسابقة فقد عمد قسم الموهوبات إلى نشر ثقافة إبداع عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي وتوزيع البوسترات ومقاطع فيديو توضح خطوات التسجيل في ابداع ورفع المشاريع وكما قد تم تنفيذ حملة تثقيفية على مستوى مدارس المحافظة من قبل الفريق التطوعي لقسم الموهوبات، وقد كانت الحصة المطلوبة من قسم الموهوبات بإدارة تعليم المجمعة للتسجيل في أولمبياد ابداع (300 طالبة) ولله الحمد تجاوز القسم العدد المستهدف وتم تسجيل (1126 طالبة) على مستوى المحافظة.

كما أقام القسم عدداً من الدورات التدريبية والورش بالشراكة مع جامعة المجمعة-عمادة البحث العلمي بهدف تدريب الطالبات والمنسقات على مهارات البحث العلمي والابتكار وخطوات كتابة ملخص وخطة المشروع حيث تم تدريب (180طالبة) و (20 معلمة)

سائلين الله عز وجل أن تترشح مشاريع الطالبات للتصفيات النهائية وأن يمثلن المملكة العربية السعودية في المحافل الدوليّة.